أخبار محليةالأخبار

وزيرة الخارجية تعقد لقاءً افتراضياً مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة

الخرطوم 24-8-2021(سونا) – عقدت دكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية مساء أمس الإثنين إجتماعا إفتراضيا مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للقرن الافريقي السيد بارفيت انيانقا ،بمشاركة السيد وكيل الأمين العام لحفظ السلام التابع للامم المتحدة السيد جان بيير لاكروا والسيد وكيل الأمين العام للدعم التشغيلي السيد اتول كاري .
و ناقش اللقاء تطورات الأوضاع في منطقة أبيي و قوة الامم المتحدة الأمنية المؤقتة (يونيسفا) في أبيي، حيث تم الإتفاق على سحب المكون الأثيوبي من القوة المؤقتة الأمنية في أبيي خلال الثلاثة أشهر المقبلة بناءً على طلب السودان .
من جانبه ثمن السيد المبعوث الخاص الدور الذي تلعبه حكومة السودان في تحقيق السلام في دولة جنوب السودان ، مشيرا الى الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء د.عبدالله حمدول برفقة وزراء حكومته إلى جوبا لتعزيز التعاون بين البلدين الشقيقين ، وأكد السيد بارفيت دعم الأمم المتحدة لجهود السودان في الإستقرار في دول القرن الأفريقي بوصفه رئيس الدورة الحالية للايقاد.
فيما رحبت وزيرة الخارجية بإستجابة الأمم المتحدة وتفهمها لطلب السودان القاضي بإستبدال القوات الأثيوبية بقوات من دول أخرى للمساهمة في حفظ السلام ، وأشارت الى أن السودان يتطلع إلى الإستمرار في تعزيز العلاقات مع دولة جنوب السودان للإستفادة من إمكانيات البلدين .
وتعهدت الوزيرة بتسهيل خروج سلس للقوات الأثيوبية من أبيي وإستقبال قوات أخرى من الدول المساهمة ، كما تعهدت الوزيرة بإزالة كافة العقبات التي تواجه الآلية المشتركة للتحقق ومراقبة الحدود للقيام بمهامها ودورها المطلوب.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى