أخبار عالميةالأخبار

طبيب مصري يكشف علامات الإصابة بمتحور “دلتا بلس” من كورونا بعد ظهوره في مصر

كشف استشاري الكبد والمناعة، أستاذ الأمراض المعدية بكلية طب قصر العيني، حسني سلامة، عن علامات الإصابة بمتحور كورونا “دلتا بلس”، بعدما أعلنت وزارة الصحة المصرية ظهوره في مصر.

وأوضح أن الخوف الشديد من متحور “دلتا بلس” من كورونا بعد ظهوره، غير مطلوب في الوقت الحالي، كما أن اللقاحات التي توفرها وزارة الصحة فعالة بدرجة كبيرة ضد هذا المتحور.

وأضاف أن الشخص المصاب بـ متحور “دلتا بلس” سيشعر بالأعراض ذاتها التي يصاب بها بمرض كورونا بالسلالة العادية، ولكن إضافة على ذلك ستكون لديه بعض العلامات المختلفة مثل ارتفاع درجة حرارة الجسم المبالغ فيه، وأيضًا الصداع المزمن للمصاب والذي في بعض الأحيان لا يحتمل.

وأشار أستاذ الأمراض المعدية، إلى أن مريض “دلتا بلس” يعاني من التهاب في حلقه، كما أن أنفه يصاب بسيلان متواصل، فضلا عن ضيق التنفس الذي يتعرض له مصاب كورونا بسلالته العادية، لافتًا إلى أن من يشعر بتلك الأعراض يعلم أنه مصاب بمتحور كورونا الجديد.

كما أوضح، أن أعراض دلتا بلس ليست مخيفة، كما دعا الجميع لتلقي اللقاح، لأن دلتا بلس لا ينتشر بسهولة بين الأشخاص المحصنين ولدى أجسامهم مناعة قوية لمواجهة الفيروس، وحذر من لم يحصلوا على اللقاح والذين تكون لديهم مناعة أقل من استجابة أجسادهم للإصابة بكورونا.

وكانت قد كشفت هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن اكتشاف أول حالة مصابة بمتحور “دلتا بلس” في مصر، وقالت الوزيرة في تصريحات لها بمؤتمر صحفي انعقد بالأمس لإعلان مستجدات فيروس كورونا ووضع مصر من اللقاحات، إن أول حالة مصابة بـ “متحور دلتا بلس” كانت لسيدة تتراوح عمرها 35 عامًا، والحالة بسيطة وكانت لا تستدعي الدخول للمستشفى، مؤكدة أن متحور “دلتا بلس” لم يثبت أنه الأشرس ولكنه الأسرع في الانتشار.

وفي سياق متصل، قال مصدر مسؤول باللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، إن أعراض فيروس كورونا المتحور في مصر، لا تختلف كثيرًا عن أعراض فيروس كورونا العادي، وتتضمن أعراضه سيلانا في الأنف والتهاب الحلق وصداعا شديدا.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى