تكنولوجيا

هل يتحالف بايدن مع شركات التقنية لحماية الولايات المتحدة من الاختراق؟

يخطط الرئيس الأميركي جو بايدن لاستضافة اجتماع غدا الأربعاء لمناقشة كيفية قيام الشركات بتحسين إجراءات الأمن السيبراني بعد موجات الاختراقات الأمنية الأخيرة وهجمات برامج الفدية التي استهدفت البنية التحتية في الولايات المتحدة.

وقال موقع “ذي فيرج” (The Verge) نقلا عن تقرير لموقع “بلومبيرغ” (Bloomberg) الإخباري إن كلًا من تيم كوك الرئيس التنفيذي لشركة “آبل” (Apple)، وساتيا ناديلا الرئيس التنفيذي لشركة “مايكروسوفت” (Microsoft)، وآندي جاسي الرئيس التنفيذي لشركة “أمازون” (Amazon) سيحضرون اللقاء.

كما تمت دعوة “غوغل” (Google) و”آي بي إم” (IBM) و”جي بي مورغان شيس” (JP Morgan Chase) وشركة الطاقة “ساذرن كومباني” (Southern Company)، ومن المقرر أيضًا أن يحضر توم فاننغ الرئيس التنفيذي لشركة ساذرن، وفقًا لتقارير بلومبيرغ.

في حين أنه ليس من الواضح بالضبط ما يخطط الرئيس أو أي من الحاضرين لمناقشته، فمن المؤكد أنه سيكون هناك كثير من الحوادث للتحدث عنها، ومن أهمها اختراق شركة “سولار ويندز” (Solarwinds) الضخم، وهجوم “كاسيا” (Kaseya)، وبرمجيات الفدية، وإغلاق خط أنابيب البترول لشركة “كولونيال غروب” (Colonial Group) الناتج عن هجوم إلكتروني.

وكان الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يقوم باجتماعات دورية مع رؤساء شركات التقنية لمناقشة الأحداث الكبرى التي تعترض الولايات المتحدة، وكان آخر اجتماع له مع عمالقة التكنولوجيا في مارس/آذار 2020 لمناقشة كيف يمكن لشركات التقنية مساعدة الولايات المتحدة في التصدي لفيروس كورونا.

وتواجه الولايات المتحدة -منذ بداية العام الجاري- هجمات إلكترونية كبيرة ومنظمة لم يحدد بوضوح مصدرها، ولكن الحكومة الأميركية تتهم قراصنة مدربين ومحترفين وتساندهم دول مثل روسيا والصين وإيران.

ورفضت كل من آبل ومايكروسوفت وغوغل وأمازون وآي بي إم التعليق على تقرير بلومبيرغ، حسبما نشر موقع ذي فيرج.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى