صحة

خد بالك.. تنميل الساقين قد يكون علامة على مرض الشرايين المحيطية

مرض الشرايين المحيطية (PAD) هو حالة تتميز بضعف أو تضييق الشرايين العلوية والسفلية وبالتالي تقييد الدورة الدموية في الذراعين والساقين، أكثر أعراض اعتلال الشرايين المحيطية شيوعًا هو العرج أو الشعوربألم متكرر في الفخذين والساقين بعد المشي لمسافة قصيرة، وهناك بعض العلامات والأعراض التي يجب الحذر منها لأنها علامة غير معروفة عن وجود مشكلة صحية بالشرايين أبرزها تنميل الساقين، وفقًا لتقرير لموقع TIME NOW NEWS.

مرض الشرايين المحيطية هو حالة تتميز بضعف أو تضييق الشرايين العلوية والسفلية وبالتالي تقييد الدورة الدموية في الذراعين والساقين يمكن أن يحدث هذا بسبب ارتفاع مستويات الكوليسترول السيئ أو رواسب الكالسيوم الناتجة عن تناول الأطعمة الدهنية والتدخين.

ما هي عوامل خطر الإصابة باعتلال الشرايين المحيطية؟

التدخين وارتفاع ضغط الدم ونمط الحياة غير الصحي وقلة التمارين أهم عوامل الخطر للإصابة بإعتلال الشرايين المحيطية.

ما هي أعراض داء الشرايين المحيطية؟

ما يميز مرض الشرايين المحيطية بين أمراض القلب الأخرى هو أعراضه معظمها بعيد كل البعد عن كونه العلامات المعتادة لأمراض القلب، أكثر أعراض داء الشرايين المحيطية شيوعًا هو العرج ألم متكرر في الفخذين والساقين بعد المشي لمسافة قصيرة يتحسن الألم عندما يرتاح المريض قليلاً ومع ذلك ، يمكن أن يحدث مرة أخرى عندما يبدأ الشخص فى المشي مرة أخرى.

بالإضافة إلى ذلك تشمل الأعراض الأخرى لاعتلال الشرايين المحيطية ما يلي:

  • ألم في الساقين
  • ترقق جلد الساقين
  • تشنجات مؤلمة في الفخذ الأيسر والأيمن
  • سيقان نحيفة
  • تغير في لون الساقين
  • تنميل في الساقين
  • تساقط الشعر في حالات قليلة
  • ظهور الغرغرينا
  • القرحة التي لا تشفى

على الرغم من أن التشخيص والعلاج المبكر ضروريان لإدارة مرض الشرايين المحيطية، ويوصي الأطباء بممارسة 3-4 مرات في الأسبوع لمدة 45 دقيقة واتباع نظام غذائي صحي من أجل إدارته الشاملة.

ووفقا للتقرير هناك نقص في الوعي بين المرضى حول أمراض الأوعية الدموية وأعراضها مثل ألم الساقين والقرحات غير القابلة للشفاء من مرض الشرايين المحيطية إذا كان الشخص يعاني من هذه الأعراض ، فعليه استشارة أخصائي التدخل في الأوعية الدموية أو جراح الأوعية الدموية على الفور للعلاج إذا كان الشخص فوق سن الخمسين يعاني من مرض السكري أو مدخنًا، فسيخضع لفحص شرايينه سنويًا. سيساعد هذا في التشخيص المبكر ويمكن علاجه بالأدوية والاحتياطات.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى