فن وموسيقى عالميةعالم الفن

عفاف شعيب: محمد رمضان تغير كثيرا وغير راضية عما يفعله


تحدثت الفنانة عفاف شعيب عن وصف عدد من الفنانين لها بـ “وش السعد” بسبب تحقيقهم للنجومية بعد اشتراكها معهم في أعمالهم الأولى. حلت عفاف شعيب ضيفة على الإعلامي يوسف الحسيني ببرنامج “حروف الجر” عبر محطة نجوم إف إم، وكشفت عن قائمة الفنانين الذين شاركت في إنطلاقتهم إلى النجومية، ومن بينهم محمد رمضان الذي خيب نظرتها له.

قالت عفاف شعيب إن قائمة الفنانين تضم محمد رمضان وأثار الحكيم، إلى جانب محمود حميدة الذي رشحته للمشاركة في فيلم “الإمبراطور” مع أحمد زكي، وكذلك ليلى علوي التي كانت طالبة وتنبأت لها بالنجاح. أضافت أنها تتمتع بحاسة تجعلها تتوقع النجاح والتألق للممثلين، حيث ترى فيهم ملامح النجومية.

تابعت عفاف شعيب أن محمد رمضان شاركها العمل في مسلسل “دوران شبرا” وكان هاديء ومنطوي ومليء بالأمال والطموحات، ويجلس طول الوقت في غرفته، كما كان يهوى تقليد أحمد زكي، وكثيرا كانت تجلس مع هيثم أحمد زكي ويشاهدانه، ويقول لها “هيثم” إن “رمضان” يحب والده بشدة.

أكدت أن محمد رمضان موهوب لكنه سلك طريقًا آخر لا ترضى عنه، وكانت تتمنى أن يستغل حب الناس له للسير في اتجاه آخر يقود من خلاله الشباب إلى القيم والأخلاقيات والسلوكيات الجيدة، ومنها عدم ارتداء البناطيل الممزقة.

انتقدت عفاف شعيب الموضات التي يتبعها الفنانين الشباب في الفترة الحالية، واصطحابهم لطاقم كبير من المساعدين بدون مبرر، رغم أن في فترة شبابها لم تكن كل تلك المظاهر موجودة. أشارت إلى أن استعانة النجوم الشباب بعدد كبير من المساعدين يزيد من أعباء المنتجين، ويكون ذلك على حساب أجور باقي الفنانين في العمل، حيث يحصل النجم على أجر يوازي نصف ميزانية إنتاج العمل، فيما يحصل الآخرين على أجور ضعيفة.

تحدثت عفاف شعيب عن شائعة سمعتها عن بيع الفنان أحمد عبد العزيز لأثاث منزله، وانهيارها حزنا عليه، مؤكدة أن ذلك لم يحدث على الإطلاق، وأن هناك قنوات على يوتيوب تروج لأخبار وهمية من أجل جذب المشاهدات وتحقيق أرباح مادية.

 

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى