الأخبار الاقتصادية

حمدوك : أوقفنا طباعة النقود وسيساهم بخفض معدلات التضخم

أكد رئيس وزراء السودان، عبدالله حمدوك أن حكومته تمضي في خفض معدلات التضخم في البلاد .

وقفز معدل التضخم السنوي في السودان إلى 422.78 بالمائة خلال يوليو/تموز الماضي، مقارنة بـ412.75 بالمائة في يونيو /حزيران السابق له.

وقال حمدوك في مقابلة مع الشرق، ان الحكومة عملت خلال عامين على معالجة الميراث الثقيل للنظام السابق، شمل ذلك كافة المناحي الاقتصادية السلبية منها، ميزان المدفوعات، الميزان التجاري، العجز في الموازنة.. وتركة ضخمة جداً من الديون تصل إلى 60 مليار. مع وجود البلاد في قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وحول معدلات التضخم المرتفعة قال حمدوك، نعمل على خفض التضخم موضحاً “أن الأسباب التي تحكم التضخم مرتبطة بالسياسية الخاصة بتمويل الميزانية، التي تعرف بالتمويل بالعجز، والذي يعني في الأساس طباعة النقود. نحن أوقفنا هذا النوع من التمويل، أعقبها توحيد سعر الصرف، ومنذ فبراير الماضي لم تكن هناك أي طباعة للنقود، وأوقفنا التمويل بالعجز، وسيساهم ذلك بشكل أساسي في خفض معدلات التضخم”.

وأكد حمدوك خلال مقابلته مع “الشرق” على أن قطاع البنوك يحتاج لعمليات هيكلة حتى يفي بالمعايير الدولية المطلوبة، وهو ما قد يتطلب عمليات اندماج بين البنوك الصغيرة من أجل رفع رأس المال وتكوين كيانات أكبر. استشهد حمدوك بالبنك الزراعي والذي يلعب دوراً هاماً في عمليات التمويل الزراعي، ولكن يعمل برأسمال صغير جداً الأمر الذي يستدعي العمل على تطويره.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى