كرة قدم عالميةعالم الرياضة

أول رد من الفيفا على أزمة مباراة البرازيل والأرجنتين

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم يوم أمس الإثنين إنه سينظر في تقارير مسؤولي مباراة البرازيل مع الأرجنتين وسيتخذ القرار وفقا لذلك.

وأضاف الفيفا في بيان رسمي أنه شعر بالأسف بسبب المشاهد التي وقعت عند إيقاف المباراة.

وأعلن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم “كونميبول”، تعليق مباراة البرازيل والأرجنتين، التي كان من المفترض إقامتها مساء الأحد ضمن التصفيات المؤهلة إلى مونديال 2022.

وتوقفت المباراة بعد بدايتها بنحو 7 دقائق، بعد اقتحام مسؤولون من وزارة الصحة البرازيلية للملعب، مطالبين بخروج 4 لاعبين من منتخب الأرجنتين لضرورة تواجدهم في الحجر الصحي. وفقا لقانون التعامل مع القادمين من الدوري الإنجليزي.

ودخل لاعبو الأرجنتين على الفور إلى غرفة خلع الملابس، ولم يتم تنفيذ قرار السلطات الصحية ليتم تعليق اللقاء.

وتواجد رفقة المنتخب الأرجنتيني كل من إيمليانو مارتينيز وإيمليانو بوينديا من أستون فيلا، إضافة إلى كريستيان روميرو وجيوفاني لو سيلسو من توتنهام هوتسبير.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى