الجريمة في السودانعالم الجريمة والحوادث

الشرطة تفتح بلاغاً في مواجهة رئيس جمهورية أعلى النفق

استنكر اتحاد الشهداء والمفقودين والثوار المستقلين الأحداث التي تعرض لها رئيس جمهورية أعلى النفق العم عماد الدين من قبل أفراد يدعون أنهم يتبعون لإدارة مباحث الأزهري شمال، حيث قاموا بإستدراجه واقتياده بطريقة توحي بأننا في دولة اللا قانون، وقال الاتحاد في بيان تحصلت (الجريدة) على نسخة منه إن حيثيات القضية تعود الى ان العم عماد قام بعمل ضمانة لعدد من ابنائه الثوار وهم عثمان هارون الخزين- كوثر محمد ابراهيم- آمال حبيب الفكي- هويدا محمد احمد- آدم احمد الحسين- محمد أحمد محمد خميس- ابراهيم موسى- حيدر النعمان- ابراهيم جمعة. وفي سياق ذي صلة اتهم إتحاد الشهداء والمفقودين والثوار المستقلين شرطة الأزهري بالفساد والتلاعب في أراضي تخص تلك المنطقة والتي تم بيعها وتزوير أوراق عدد منها من قبل مجموعات محسوبة على النظام البائد. وأضاف الاتحاد: من خلال متابعتنا علمنا أن اتصالاً تم بالعم عماد وكان برفقته الثائر (محمد وهبة) ، وقال المتصل أنه يستعجلهم الحضور لعمل خاص بالكهرباء، لكنهم تفاجأوا عند وصولهم للأزهري شمال توقف (عربة بوكس بلوحة ملاكي) بها ثلاثة أفراد قبضوا عليه دون ابراز لأمر القبض أو مراعاة لسنه ،وعندما طالب رفيقه محمد وهبة الاطلاع على أمر القبض ومعرفة هويتهم وجهوا له تهمة الاعتراض على عمل الشرطة وأرغموه على كتابة تعهد بعدم التعرض لعمل قسم شرطة الازهري شمال. ودعا البيان لجنة إزالة التمكين بالتدخل السريع وكشف الفاسدين في توزيع الاراضي كما دعا جميع الثوار حضور جلسات محكمة العم عماد الأحد القادم.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى