اخبار المحاكمعالم الجريمة والحوادث

للمرة الثانية على التوالي.. انقطاع التيار الكهربائي بالمحكمة يتسبب في تأجيل محاكمة المتهمين بقتل الشهيد محجوب التاج

للمرة الثانية على التوالي تسبب انقطاع التيار الكهربائي بمباني محكمة مخالفات الأراضي الديم أمس، في تأجيل جلسة محاكمة المتهمين بقتل الشهيد محجوب التاج في أبريل العام 2019م.
ويواجه الاتهام على ذمة القضية (11) من منسوبي جهاز المخابرات العامة من بينهم ضباط برتب متفاوتة (عميد معاش، ومقدم، ونقيب وملازم أول).
وكشف قاضي المحكمة العامة زهير بابكر، عن انقطاع التيار الكهربائي بالأمس عن المحكمة للمرة الثانية على التوالي، مما حال دون انعقاد جلسة المحاكمة المحددة لمناقشة المحقق وكيل نيابة الخرطوم شمال محمد إبراهيم.
وألزمت المحكمة ممثل الاتهام عن الحق العام النيابة العامة، باحضار مولد كهربائي احتياطياً في الجلسة القادمة التي حددتها الإثنين المقبل الموافق الثالث عشر من الشهر الجاري، وذلك حال انقطع التيار الكهربائي مجدداً عن مباني المحكمة، حتى يتسنى لها مواصلة إجراءات محاكمة المتهمين.
وفي وقت رفضت فيه المحكمة التزام ممثلو أولياء دم الشهيد المجني عليه بإحضار (عم الشهيد) مولد كهربائي في الجلسة القادمة للمحكمة، وبررت المحكمة رفضها احضار المولد بواسطة أولياء الدم بأنها لا تلزم أشخاصا بإحضار المولد إنما تلزم النيابة العامة كمؤسسة دون سواها بإحضار مولد كهربائي لمباني المحكمة لمواصلة انعقاد جلساتها بمناقشة المحقق الثالث في الدعوى الجنائية عقب تشغيل الفلاشة مستند اتهام عليه ومناقشته حول محتواها بواسطة الاتهام.
يذكر أن المحكمة سبق وأن كشفت عن مخاطبتها الإدارة العامة للكهرباء بشأن استقرار التيار الكهربائي وعدم قطعه يوم الإثنين من كل أسبوع عن المحكمة وهو الموعد المحدد لانعقاد جلسة الشهيد محجوب التاج إلا ان إدارة الكهرباء لم تستجب لطلب المحكمة وقامت بقطع التيار الكهربائي في الجلستين على التوالي.
الجدير بالذكر أن ممثل الاتهام عن الحق العام وكيل أعلى النيابة ماهر سعيد، كان قد ألتمس من المحكمة في وقت سابق تأجيل جلسة المحاكمة إلى أخرى في ظل انقطاع الكهرباء وذلك لأن نقاطهم الأساسية لمناقشة المحقق الثالث تتعلق بمستند اتهام (6/11) عبارة عن فلاشة تحتوى على فيديو ليوم الحادثة يجب عرضها على شاشة بروجكتر- الإ أن انقطاع الكهرباء بالمحكمة يحول دون ذلك، منوهاً إلى أنه بصدد استفسار ومناقشة المحقق حول مواقع المتهمين فيه بحد قوله.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى