صحةالصحة والجمال

نصيحة لحماية الأطفال من فيروس كورونا

ازدادت المخاوف من إصابة الأطفال بالطفرات المتحورة من فيروس كورونا، والتي تعتبر أكثر انتشار وأخطر من ناحية الأعراض.
أكد الطبيب، أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أن الوسيلة الأمثل لحماية الأطفال ما دون الـ 12 عاما، هي تلقي ذويهم ومن يتعاملون معهم عن قرب من البالغين لقاحات كورونا.
وأضاف في حديث لشبكة “سي أن أن” أنه “إذا أردنا الأبقاء على الطلاب في المدارس خلال العام الحالي، فيجب على الجميع الاستمرار بارتداء الكمامات الواقية”.
وحذر فاوتشي من أن بعض المستشفيات وصلت إلى الحد الأعلى لطاقتها الاستيعابية في أقسام العناية الحثيثة، وهو ما سيضع الأطباء مرة ثانية أمام خيارات صعبة.
ووجدت دراسة أعدتها مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها “سي دي سي” أن معدلات التطعيم ضد كورونا في أميركا لا تزال منخفضة، وكانت معدلات إصابة الأطفال، وحاجتهم للعلاج في المستشفى أكثر في الولايات منخفضة التطعيم”.
وخلال الأسبوعين الأخيرين من شهر أغسطس، كانت زيارات الأطفال في الولايات ذات معدلات التطعيم المنخفض أعلى بـ 3 مرات مقارنة بالولايات التي ترتفع فيها نسبة الحاصلين على لقاحات كوفيد-19.
وتعتبر ولاية واشنطن أحد أبرز الأمثلة فيما يتعلق باللقاحات في قطاع التعليم، حيث استطاعت الجهات الطبية تلقيح نحو 41 في المئة من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 15 عاما، ونحو 50 في المئة من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 17 عاما.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى