صحةالصحة والجمال

«حقنة إسكات الجينات» لخفض الكوليسترول

وافقت هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية في المملكة المتحدة على استخدام حقنة «inclisiran» لخفض الكوليسترول والتي سيتم منحها لـ 300 ألف شخص على مدار السنوات الثلاث المقبلة بمعدل مرتين في السنة، ويستخدم الدواء تقنية تُعرف باسم «إسكات الجينات».
وستمنح الحقنة للمرضى الذين يعانون حالة وراثية تؤدي إلى ارتفاع الكوليسترول، أو الذين عانوا نوبة قلبية أو سكتة دماغية، أو أولئك الذين لم يستجيبوا بشكل جيد لأدوية خفض الكوليسترول، مثل «الستاتين».
وتستهدف الحقنة جيناً معيناً ومنعه من صنع بروتين يسمى«PCSK9» الذي ينتجه لعلاج الأسباب الكامنة وراء المرض، بدلاً من الأعراض التي يسببها.
وتعمل تقنية حقنة إسكات الجينات عن طريق استهداف نوع معين من الحمض النووي الريبي الموجود في كل خلية بالجسم، ويسمى «الرنا المرسال»، وهو أحد أهم أنواع الحمض النووي الريبي الذي تمتلكه أجسامنا، حيث ينسخ ويحمل التعليمات الجينية من الحمض النووي ليصنع بروتينات معينة وفقاً للتعليمات.
ويعمل إسكات الجينات في الكوليسترول عن طريق استهداف بروتين «PCSK9»والقضاء عليه عند الإصابة بالكوليسترول، إذ يشارك هذا البروتين في تنظيم الكوليسترول في أجسامنا، ولكنه يحدث بشكل زائد عند الأشخاص الذين يعانون ارتفاع مستويات كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى