أخبار عالميةالأخبار

مصر تغلق معبر رفح لأجل غير مُسمّى

أعلنت السلطات الفلسطينية في قطاع غزة أن مصر قررت إغلاق معبر رفح في الاتجاهين لأجل غير مسمى، بدءا من الاثنين. ويعد معبر رفح طريقا مهما للإمدادات إلى القطاع، لأنه النقطة الحدودية الوحيدة إلى غزة التي لا تسيطر عليها إسرائيل. وقالت حركة حماس، التي تدير شؤون القطاع، إن المسؤولين المصريين لم يقدموا مزيدا من المعلومات. يأتي قرار إغلاق المعبر – الذي أعيد فتحه في مايو/ أيار الماضي – في أعقاب تصاعد الأعمال العدائية بين مسلحين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية.

وشنت إسرائيل غارات جوية يوم السبت على مواقع قالت إنها منشآت تابعة لحماس، في أعقاب إطلاق نار عبر الحدود أصيب خلاله جندي إسرائيلي وعشرات الفلسطينيين. وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية في قطاع غزة، إياد البزم، في بيان مساء الأحد: “أبلغتنا السلطات المصرية أن معبر رفح سيغلق غدا الاثنين بالاتجاهين”.

ولم تعلق مصر على نبأ إغلاق المعبر على الفور، لكن تقارير أفادت بأن مصادر أمنية مصرية أكدت اتخاذ هذه الخطوة. وقال مصدران لوكالة رويترز للأنباء إن الإغلاق تم لأسباب أمنية بعد تصاعد العنف يوم السبت. وأفادت تقارير في وسائل إعلام إسرائيلية بأن مصر قررت إغلاق المعبر لأنها غاضبة من حماس لإخفاقها في إحلال الهدوء على الحدود مع إسرائيل وكذلك لعدم استجابتها لمطالبات متعلقة بتوسط القاهرة بين الجانبين.

وظل المعبر مفتوحا منذ أعمال العنف المتبادلة عبر الحدود بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين، التي استمرت 11 يوما ودفعت مصر إلى التعهد بتقديم 500 مليون دولار لإعادة إعمار غزة. وتوسطت مصر في وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس، والذي أنهى الأعمال العدائية.

 

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى