منوعات

تحذير جديد للحوامل من تناول المسكنات

وجدت دراسة جديدة أن الحوامل اللاتي يستخدمن المسكنات التي لا تستلزم وصفة طبية أكثر تعرّضاً بمعدل مرة ونصف لإنجاب طفل يعاني من مشاكل صحية. ودعا فريق البحث إلى إعادة تقييم التوصيات الخاصة باستخدام الحوامل للمسكنات.

وتوصلت الدراسة إلى وجود مخاطر ترتبط بتناول المسكنات أثناء الحمل، مثل: الولادة المبكرة، ووفاة الطفل حديث الولادة، والعيوب الجسدية.

وأظهرت النتائج التي نشرها موقع “ميديكال إكسبرس” أن ما بين 30% و80% من الحوامل حول العالم يتناولن مسكنات الألم التي لا تتطلب وصفة طبية لتخفيف آلام الحمل، خاصة الآلام التي ترتبط بالإنفلونزا وأمراض الروماتيزم.

وقام فريق البحث من جامعة أبردين البريطانية بتحليل بيانات 151 ألف حامل على مدار 30 عاماً، ونظرت الدراسة في الملاحظات الطبية المرتبطة باستخدامهن مسكنات باراسيتامول وأسبرين وديكلوفيناك ونابروكسين وأيبوبروفين. وتبين أن 29% من هؤلاء الحوامل تناولن أحد هذه المسكنات أثناء الـ 12 أسبوع الأولى من الحمل.

وأظهرت النتائج زيادة احتمال وجود المشاكل الصحية عند تناول المسكنات، حيث بلغ احتمل الولادة المبكرة 56%، وانخفاض وزن المولود عند الولادة 28%، ووجود عيب خلقي 27%، مع وجود مخاطر أخرى مثل الإملاص، هي حالة لا تظهر فيها علامات الحياة على الطفل عند ولادته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

Compare