الأخبار

الصين تجدد دعمها للسودان في مختلف المجالات

 جددت الصين التأكيد على تطلعها للعمل مع السودان لتعزيز الثقة من خلال التبادل العملي في المجالات كافة لخلق مستقبل علاقات صينية سودانية ذات بعد استراتيجي.

وأكدت على استعدادها  للعب دور إيجابي يصب في مصلحة الانتقال السياسي وذلك من خلال العمل مع الدول الأخرى حتى ينعم السودان بالسلام والتنمية المستدامة .

وعدد السفير الصيني مان شينمين الانجازات والتعاون الثنائي الصيني في  المجالات المختلفة خلال الفترة السابقة .

وأشار في مؤتمر تنويري امس  بالسفارة الصينية ضم عددا من الصحفيين والإعلاميين ،  الي ان الصين ظلت اكبر شريك تجاري  للسودان ، لافتا  ان هناك اكثر من 130 شركة صينية تعمل وتستثمر في السودان في المجالات المختلفة كالنفط ، الزراعة ، التعدين، الصحة ، والبني التحتية .

وأضاف مان شينمين ان المجالات شهدت تقدما ملحوظا رغم الآثار السالبة القى خلفتها الجائحة على المشروعات التنموية .

وأوضح ان  من المشروعات الناجحة مسلخ الكدرو ومشروع الإمداد المائي بالإضافة لحفر الآبار في مناطق مختلفة بالسودان الي جانب مشروع  صناعة السيارات chery والتي دخل السوق السوداني منها  300 عربة علاوة على قطارات الديزل .

وفي مجال الزراعة خلقت الصين 30 الف وظيفة من خلال زراعة  القطن المحور وراثيا والذي تشرف عليه شركة التنمية الزراعية ومقرها شاندونغ.

وفيما يلي الجهود المبذولة لاحتواء جائحة الكورونا اشار السفير الصيني  انه  فور اندلاع الوباء تضافرت الجهود لاحتواء الفايروس وقدمت الصين  أشكالا مختلفة  من الدعم القوي والثابت للسودان التعاطي مع كوفيد 19.

وقال ان الحكومة الصينية تقول “سيكون السير شاقا عندما تكون وحيدا، وسهلا مع الجماعة” ومن هذا المنطلق ثمنت الصين موقف السودان وشعبه حيث أن السودان عبر عن دعمه  للصين وهي تجابه الوباء بضراوة حيث قابل الصين هذا الموقف باستحسان  فارسلت الصين في وقت مبكر فريق طبي من 20 طبيبا فكانت الصين من الدول الأولى التي ارسلت فريقا طبيا لمساعدة السودان كما قدمت اللقاحات المضادة لكوفيد من خلال قنوات العمل الثنائي المشترك، وتبرعت الصين ب 250 الف جرعة  من اللقاحات الي جانب 23 حزمة من المساعدات الطبية والتي ساعدت السلطات الصحية في السودان في التغلب على الفايروس .

واشار مان شينمين الي انه تم تجديد  البروتوكولات الخاصه بفريق المساعدات الطبية  الصينية للسودان حيث تم تسليم  الدفعة الأولى  من المعدات  الطبية والتي  تبرعت بها الحكومة الصينية لوزارة الصحة الاتحادية في أواخر هذا  الشهر وذلك عبر آلية التعاون والتوأمة بين المستشفيات الصينية والسودانية.

وكشف  عن سياسة “صفر كوفيد” الديناميكية  والتي توفر ضمانا عمليا للتنمية  حيث لا تسعي صفر كوفيد الي عدم وجود عدوى  بل  للسيطرة على الجائحة بأقل تكلفة  اجتماعية في اقصر وقت ممكن  وهي بذلك تضمن التنمية المستدامة والصحية المستقلة للاقتصاد والمجتمع مع تعزيز الجانب الصحي وحماية الأرواح كما  أن صفر كوفيد تقلل تأثير الجائحة على التنمية الاقتصادية .

علي الصعيد السياسي  أكد السفير  الصيني ان الصين ستدعم شعب السودان من أجل الوصول لحلول ذاتية كما ان الصين واثقة من حكومة السودان وقدرتها على إدارة شأنها الداخلي .

ودعت الصين جميع الأطراف في السودان الي تجاوز الخلافات عبر الحوار للانتقال السلس، كما دعت المجتمع الدولي لاستعادة دعم السودان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

Compare