الأخبارمنوعات

عن طريق غمس أقدامها في الألوان.. فنانة تعلم الفئران الرسم وتبيع التصاميم بمبالغ هائلة

قررت فتاة بريطانية استغلال موهبتها في الرسم بشكل مختلف، ليس فقط في إعداد لوحات بنفسها، بل وتعليم حيواناتها الأليفة وتدريبها على الرسم، في تجربة شغلت اهتمام رواد مواقع التواصل الذين يتابعونها ويتابعون أعمالها.

ستيف توجود، بريطانية تبلغ من العمر 21 عامًا، تحب جميع الحيوانات كثيرًا، لكن الفئران الأليفة بالتحديد تحتل مكانة خاصة في قلبها، لذلك عندما أصيب أحد فئرانها الأليفة، والذي يدعى «جاك سبارو»، بمرض خطير، قررت استخدام الألوان لرسم آثار مخالبه على ورقة قبل وفاته، ومن هنا جاءت إليها فكرة تعليم فئرانها الرسم لخوض التجربة. علّمت الفنانة البريطانية الفئران طريقة رسم لوحات مصغرة، عن طريق غمس أقدامها في الألوان والسير على طول القماش، ثم بدأت في نشر الأعمال عبر حساباتها على مواقع التواصل، لتنتشر لوحات الفئران الصغيرة بشكل واسع وتحظى باهتمام المتابعين من مناطق مختلفة حول العالم، بل ويطلب البعض منها شراء هذه الأعمال، لتتحول بذلك التجربة إلى مشروع مربح، وتستفيد منه بمبالغ هائلة.

تقول الفتاة: «الفئران هي أعز أصدقائي ويسعدني أنني أستطيع مشاركة حياتي معهم».بمرور الوقت، حصلت «ستيف» وأصدقائها الصغار من الفئران على متجر خاص بهم يحمل اسم Toogoods Tiny Paws ، حيث بدأوا في بيع ليس فقط اللوحات، ولكن أيضًا العديد من الهدايا التذكارية المطبوعة بآثار أقدام الفئران الزاهية، أكواب وجوارب وحقائب ودفاتر ومجوهرات وحتى زينة عيد الميلاد، بحسب موقع ridus الروسي. لم تعتقد الفتاة البريطانية أبدًا أن اللوحات التي أنشأتها الفئران ستحصل على كل هذا الدعم والانتشار، مشيرة إلى أن «لحسن الحظ، يحب الكثير من الناس أشياء غير عادية وفريدة من نوعها»، الأمر الذي دفعها لتطوير مهارات أصدقائها من الفئران، وابتكار أفكار جديدة، حتى لا يتوقف اهتمام الناس بأعمال هذه الفئران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

Compare