الأخبار

تكدس مئات الشاحنات على طريق الخرطوم – بورتسودان بعد رفضهم لرسوم العبور الجديدة

تكدست مئات الشاحنات على الطريق القومي الخرطوم – بورتسودان إثر رفضها الالتزام برسوم العبور الجديدة التي فرضتها الهئية القومية للطرق والجسور نهاية الأسبوع الماضي التي بدأت السلطات في تطبيقها اعتباراً من أمس الأول السبت، فيما تمسك أصحاب الشاحنات بالالتزام بدفع رسوم العبور القديمة فقط.وبحسب صحيفة (اليوم التالي) فأن أصحاب الشاحنات شرعوا في الترتيب لوقفات احتجاجية واعتصام بالطريق القومي الخرطوم ـــ بورتسودان عند نقطة عبور “أوشيري” بالقرب من بورتسودان، وأكد مصدر أن الغرفة أرسلت مجموعة من الخيام والمتطلبات اللازمة لتشييد مكان الاعتصام تمهيداً لإغلاق الطريق القومي.وأكد عضو المكتب التنفيذي للجنة التسييرية لغرفة الشاحنات، إسماعيل محمد عثمان ثبات الغرفة على توجيهاتها لمنسوبيها في البيان الصادر أمس بالتحرك بشكل طبيعي وعدم دفع الرسوم بالفئة الجديدة والتمسك بالقيمة القديمة.وأوضح عثمان أن الشاحنات التزمت بقرارات الغرفة ما أدى إلى تكدس الشاحنات على الطريق القومي الخرطوم بورتسودان، وتوقع يإغلاق الطريق حال زيادة أعداد الشاحنات المتوقفة.وأمس الأول السبت رفض اتحاد غرف النقل السوداني تطبيق الرسوم الجديدة التي أقرتها ووزارة المالية بشأن زيادة رسوم عبور الطرق القومية مؤكدة الالتزام بزيادة رسوم العبور القديمة فقط.وأصدرت الهيئة القومية للطرق والجسور قراراً بزيادة رسوم عبور الطرق القومية بنسبة 600 بالمائة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

Compare