الأخبار مقالات عمر الدقير يكتب : أَيُّ اعتذارٍ يا سعادة السَّفير ..؟