الرئيسية المقالات هل تمر بيوم سيء في العمل؟ اليك 7 طرق تحسّن من مزاجك

هل تمر بيوم سيء في العمل؟ اليك 7 طرق تحسّن من مزاجك‎

جميعنا استيفظنا في يوم ما بمزاج سيء وشعرنا بأن الأمور تسير بعكس ما خططنا له. إن كنت تشعر بذلك حالياً، تذكر بأننا نحن من نصنع السعادة، فمهما كان يومنا سيئاً، يمكننا دوماً جعله أفضل. يمكنك التغلّب بسهولة على كافة المشاكل التي تواجهها في العمل وتحويل يومك السيء الى مثمر من خلال اتباع هذه الخطوات البسيطة:
1. خذ استراحة
لا بأس إن نهضت من مكتبك لبضع دقائق وتحدثت قليلاً مع زملائك في العمل، فقد تكوّن صداقات قوية مع بعض الأشخاص الذين تقابلهم. وبهذه الطريقة، سيصبح لديك بعض الأصدقاء لقضاء استراحة الغذاء معهم، وبالتالي ستقضي وقتاً ممتعاً في العمل. فاضافة بعض المتعة الى يومك هو وسيلة فعّالة للحد من شعورك بالتوتر في العمل.  
2. كن واقعياً
غالباً ما تؤدي التوقعات العالية الى الشعور بالخيبة. إن بدأت يومك بتحديد أهداف يصعب تحقيقها ووضع توقعات عالية منك ومن الآخرين، فانك ستشعر حتماً بالنهاية بالتوتر والخيبة. فبدلاً من ذلك، قم باعداد قائمة ببعض المهام التي تعتقد أنه يمكنك انجازها. فبعد أن تنهيها، ستشعر بالمزيد من الرضا عن نفسك، ومن المحتمل جداً بأن تتمكن من انجاز مهمتين اضافيتين خلال اليوم. ولكن تذكر بأنك لن تتمكن من انجاز كافة مهامك في يوم واحد.
3. سجّل الملاحظات عند حدوث المشاكل
هل سبق أن فقدت سيطرتك على الأمور ولم تلتزم بالمواعيد النهائية كونك كنت منشغلاً للغاية؟ لا بأس ان مررت بهذه التجربة، فهي تعد من أكثر المشاكل شيوعاً في مكان العمل! ما يهم هنا هو تذكر كافة الأمور التي حصلت خلال هذا اليوم، كي تتمكن من تحديد الأخطاء الرئيسية. اذ سيسهل عليك مواجهة التوتر في العمل عندما يكون لديك معرفة بالطرق التي تمنع حدوث هذه الأخطاء.   
4. كن ممتناً
إن أفضل طريقة للتغلّب على التوتر في العمل هي التوقف للحظة واغلاق عينيك والتفكير بأمر يجعلك تبتسم دوماً! قد يكون ذلك كلبك أو الوقت الذي صنعت لك فيه جدتك فطيرتك المفضلة وأخبرتك بمدى افتخارها بك. ستتفاجأ من التأثير الايجابي لهذه الأمور على مزاجك، فببساطة لا يمكنك التفكير بأمر يسعدك وآخر يوّترك في الوقت عينه.
5. تجنب النميمة
قد يساعدك اقامة علاقات جيدة مع زملائك في العمل على الشعور بالسعادة، الا أن قضاء الكثير من الوقت مع الزملاء في المكتب قد يسبب لك التوتر في بعض الأحيان. فوجود الكثير من وقت الفراغ خلال ساعات العمل يدفع الموظفين أحياناً للنميمة، وذلك الأمر شائعاً في كافة الشركات. فمن المحتمل بأن تسمع أشخاص يتحدثون سلباً عن  زميل تعمل معه دوماً، مما يجعلك تشعر بالتوتر. ابتعد دوماً عن حوارات كهذه، ولا تنشئ علاقات يمكن أن تسبب الأذى لك أو لغيرك.
6. اجعل شخصاً يبتسم
اجعل ذلك عادة يومية وستجد حتماً تحسناً ملحوظاً في مزاجك. ابدِ اعجابك بالتسريحة الجديدة لأحد زملائك، أو ساعد أحدهم على اصلاح آلة الطابعة، أو أخبر أحد الزملاء بأنه يبدو جميلاً اليوم. سيجعلهم ذلك يحبون العمل معك، كما سيجعلك تشعر بسعادة طوال اليوم.
7. لا تخشَ طلب المساعدة
لن تجد دوماً الحل لكافة المشاكل، لذا لا تجهد نفسك وتحاول حل كافة المشاكل التي تواجهها. لا تخشَ طلب المساعدة عندما تفقد السيطرة على الأمور، فلا بأس ان طلبت مساعدة مديرك أو زملائك بشأن أمر ليس لديك معرفة أو خبرة به. فأحياناً قد يكون الحل بسيط جداً للمشكلة التي تجعلك تشعر بالتوتر والارهاق.


للمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي :